25 جويلية 2020

قائد الزمالك الأسبق: يفضح تلاعب الأندية المصرية بالتحكيم الإفريقي

أدلى القائد الأسبق لنادي الزمالك المصري فاروق جعفر بتصريحات لقناة نادي الزمالك عرّت حقيقة التحكيم الإفريقي وكيفية مجاملته للأندية المصرية على امتداد عقود.

وقال فاروق جعفر إن الحكام الأفارقة كانوا يخيّرون الأندية المصرية بين الحصول على ضربات جزاء أو طرد لاعب من الفرق المنافسة لتسهيل مهامهم في المواجهات التي تحتضنها أرض الكنانة.

وشدد فاروق جعفر على أن الحكام الأفارقة كانوا يحصلون على امتيازات خاصة من الأندية المصرية نظير الخدمات التي يقدمونها لهم في المسابقات الإفريقية حيث يقودنهم للتسوق بمدينة بورسعيد بالإضافة إلى بعض الهدايا الأخرى.

تصريحات جعفر لم تأت بالجديد فعديد الفرق الإفريقية عانت من مواجهتها للأندية المصرية على امتداد عقود ولم تسلم الأندية التونسية من هذه المجاملات التي تضرر منها أغلب ممثلينا على غرار نهائي دوري أبطال إفريقيا 2006 الذي أهداه الحكم البنيني المشبوه "كوفي كودجا" للأهلي المصري على حساب النادي الصفاقسي.

وعرّ ما قاله جعفر حقيقة الأندية المصرية التي استفادت كثيرا نتيجة تواجد الاتحاد الإفريقي بالقاهرة بالإضافة إلى تغلغل المسؤولين المصريين بالهيكل القاري الأمر الذي يجعل الكثير من الحكام يسعون إلى التقرب منهم عبر تقديم التلاعب بنتائج المباريات لفائدتهم ممثليهم.

فوت 24


تصفح المقالات
عالمي
هايل
هكاكا
على حيط
ماجا شيء

3.0/5