29 جوان 2020

كيما اليوم: محمود بن صالح ينهي عقدة صفاقسية استمرت 33 سنة

انتصر النادي الرياضي الصفاقسي يوم 29 جوان 2011 –كيما اليوم- على النادي الإفريقي في مواجهة دارت دون حضور الجمهور على أرضية الملعب الأولمبي بالمنزه.

مباراة حسمها المدافع محمود بن صالح بتسجيله لثنائية كانت كافية لأبناء نادي عاصمة الجنوب لكسر عقدة ظلت تلاحق السي أس أس في كل تنقلاته إلى العاصمة لملاقاة نادي باب الجديد لحساب البطولة.

ويعود آخر انتصر للنادي الرياضي الصفاقسي في العاصمة قبل هذه المواجهة إلى 33 سنة وتحديدا إلى ذهاب موسم 1977 – 1978 حين حقق زملاء حمادي العقربي فوزا قيصريا بنتيجة هدف مقابل صفر رد عليه الأفارقة إيابا بالعودة بالانتصار من ملعب الطيب المهيري بالذات.

وعجز نادي عاصمة الجنوب طيلة 33 سنة عن العودة بأكثر من نقطة من العاصمة كلما نزل ضيفا على النادي الإفريقي الأمر الذي تحول إلى عقدة رافقت أجيالا عديدة منيت بخفّي حنين في كل مرة إلى أن نجح المدافع محمود بن صالح في كسر الحاجز وتحقيق فوز طال انتظاره.

وتكشف الأرقام أن السي أس أس لم يتمكن من الانتصار على نادي باب الجديد إلا في ست مناسبات يتيمة خلال 64 سنة تواجها فيها بالعاصمة في 66 مناسبة مقابل 22 تعادلا و38 فوزا للأحمر والأبيض.

ومن بين ستة انتصارات صفاقسية بالعاصمة على حساب الإفريقي تحققت ثلاثة قبل الثورة ومثلها من بعد كان أولها الذي حمل بصمة محمود بن صالح الذي يمكن التأكيد أنه مثل منطلقا للثورة في مواجهات الفريقين بالعاصمة.

محمد عبدلي


تصفح المقالات
عالمي
هايل
هكاكا
على حيط
ماجا شيء

2.4/5